Best in Class

جائزة ( ): نحتفل بأصحاب الفكر الإبداعي من بيننا

تكرّم جائزة ( ) الخيال الذي لا حدود له، والإبداع الذي يستهدف الوصول إلى المعالي، والذي نمى وازدهر على تويتر.

تحتفل جائزة () بالأشخاص الذين استفادوا جيدًا من تويتر لتدشين حملات لم نرَ لها مثيلاً. سواء أكان ذلك بإحياء حيلة تجارية قديمة، أو شيء آخر من شأنه الارتقاء بخطة العمل إلى أبعد الحدود، تلك الحملات التي اتخذت الإبداع سبيلاً وتخطت كل الحدود وتقدمت بإيقاع رائع ووتيرة سريعة نحو أهدافها المنشودة.

#Creativity (#الإبداع)

gold

Campaign: #LiveIntheMovies

لم تتمكّن وكالة @Airbnb لتأجير أماكن الإقامة من تدشين إعلان تلفزيوني خلال حفل توزيع جوائز الأوسكار. وفي واقع الأمر، لم تتمكن حتى من الإشارة إلى حفل جوائز الأوسكار. وقد كانت حملة #LiveInTheMovies هي الوسيلة العبقرية التي سمحت لوكالة @Airbnb بالاستفادة من جمهور الأوسكار الضخم من خلال تغريدات لطيفة وشخصية ومسلية.

سألت الحملة جمهور تويتر عن الفيلم الذي يحبون أن يعيشوا فيه، ثمّ أقدمت على التغريد بقوائم تطابق المواقع الخيالية التي يحلمون بها، فقد عبّر أحد الأشخاص عن رغبته في العيش بجزيرة "كوستاريكا" في فيلم Jurassic Park على سبيل المثال. بعد ذلك، راوغت @Airbnb (وقامت بالتغطية المباشرة) من خلال التغريد بقوائم صريحة من الأفلام الحائزة على جوائز الأوسكار بمجرد إعلان الفائزين على التلفاز.

العلامة التجارية: @Airbnb
الوكالة الإعلانية: @TBWAChiatLA
البلد: الولايات المتحدة

آلية العمل
خلال نهاية أسبوع حفل توزيع جوائز الأوسكار، أقدمت @Airbnb على تدشين محادثة اجتماعية على مستويات تفوق التوقعات بكثير على المستوى الإعلامي، حيث تجاوزت الإعلانات التلفزيونية مدفوعة الثمن على صعيدي المحادثة ورقعة الوصول إلى الجمهور على حد سواء. وقد أثمرت الحملة عن 63 مليون مرة ظهور و1.3 مشاهدة للفيديو، حيث تفوّقت على جميع العلامات التجارية خلال نهاية أسبوع حفل توزيع جوائز الأوسكار. ويُعد تحقيق هذا النوع من التفاعل النشط على نطاق واسع دون إعلان تلفزيوني مثالاً حيًا على إنشاء الثقافة بدلاً من اتباعها.

silver

Campaign: #PlayMyTweet

لقد كانت الفكرة سهلة وبسيطة. كل ما في الأمر هو تغريد طلب إلى جيمس هاردن على الوسم #PlayMyTweet، حيث تقوم @footlocker بطباعته على كرة، ويقوم جيمس بدوره بتصويبها، فإذا أضاع تلك الرمية، ينفّذ ما تطلبه منه التغريدة. وقد طلب منه الناس أشياء غريبة الأطوار، فقد اضطر الرجل أن يغني "I’m a Little Teapot" كاملة مصحوبة بحركات راقصة. وللترويج للحملة، استخدمت @footlocker  سلسلة من التغريدات المروّجة خلال الأسابيع التي سبقت الحدث. وقد كان لنجم دوري كرة السلة الأمريكي NBA دورًا بارزًا في الحملة من خلال القفز في الهواء وتسديد رميات في الشبكة.

العلامة التجارية: @footlocker
الوكالة الإعلانية: @BBDONY
البلد: الولايات المتحدة

آلية العمل
منحت Foot Locker جمهورها المستهدف فرصة فريدة من نوعها للتفاعل مع أحد نجوم دوري كرة السلة الأمريكي NBA، حيث حازت الحملة على ما يزيد عن 120 مليون مرة ظهور على تويتر، وتجاوزت الأهداف المرجوة منها إلى حد بعيد.

bronze

Campaign: Taco Emoji Engine

يبدو أنّ العالم يفتقد شيئًا ما، فلا يوجد رمز إيموجي لوجبة تاكو. وقد قررت شركة Taco Bell استدراك هذا الخطأ من خلال التقدم بالتماس ناجح إلى Change.org. وبمجرد خروج تاكو إلى النور كحقيقة واقعة، كان هدف @tacobell هو تبنّي إطلاقه. أدخل #TacoEmojiEngine. تعاونت العلامة التجارية مع الفنانين لإنشاء مقاطع GIF يتمّ تغريدها تلقائيًا إلى أي شخص قام بتغريد تاكو ورمز إيموجي آخر @tacobell. ما عليك سوى تغريد تاكو وكأس الانتصار لتحصل على ميدالية أوليمبية مع فوز تاكو بالجائزة الذهبية. علمًا بأن تاكو وشجرة الكريسماس يمنحانك بابانويل بعربته التي تجرها الرنّة يوزعان وجبات التاكو. ويوجد ما يزيد عن 1225 استجابة. بمعنى آخر، ساعات من المرح مع تاكو.

العلامة التجارية: @tacobell
الوكالة الإعلانية: @DeutschInc
البلد: الولايات المتحدة

آلية العمل
بداية، كانت @tacobell هي الجهة المالكة لإيموجي تاكو. وبحلول تاريخ الإطلاق، زادت الإشارات إلى العلامة التجارية أكثر من أي يوم آخر في تاريخ الشركة على تويتر. فقد حصد الوسم #TacoEmojiEngine أكثر من 798000 تفاعل (آخذ في التزايد)، كما سجلت الميول الإيجابية للعلامة التجارية ارتفاعًا كبيرًا يضاهي الحد السنوي. وفي أوقت الذروة، حصد وسم #TacoEmojiEngine 1466 مستخدمًا فريدًا قام كل منهم بتغريد متوسط 38 رمز إيموجي تاكو الكومبو وأعادوا تغريد الردود من @tacobell أكثر من نصف الوقت.